اخبار الاولى
كردستان: استئناف العمل في مخمور
  كل الأخبار / متابعة ...
كردستان تعتقل شاعر داعش
  كل الأخبار / متابعة ...
الجربا: رؤساء الكتل السنية يقاطعون المفاوضات اعلامياً فقط
  الجبوري: ابلغت الرئيس بأن الشيعة تكره الجميلي بسبب طائفيتهبغداد / كل الأخبار ...
سياسية
رئيس الوزراء : الشراكة لاتبني بلدا ونحتاج لتأسيس حكومة الاغلبية السياسية
المالكي: على الوزراء ان يكفوا عن ظاهرة تعطيل الخدمات بتوجيه من كتلهم ...
الحكومة تخول وزارة المالية التفاوض والتوقيع على مشروع اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي
  مجلس الوزراء يخصص “مئة مليار دينار” الى لجنة اعمار الانبار ويمنح كل عائلة نازحة “نصف مليون دينار شهريا”ر...
رئيس الوزراء : ميسان المحافظة الثانية بالنفط بعد السياسة التي اعتمدت بقطاع الطاقة
المالكي: لو سكتنا على المعركة في الانبار ونينوى لوصلوا الى هنا ...
الطقس في بغداد
Fair

31°C

Baghdad

Fair
Humidity: 19%
Tuesday 29°C / 47°C Sunny
Wednesday 30°C / 47°C Sunny
Thursday 31°C / 47°C Sunny
المتواجدون حالياُ
يوجد 42 زائر حالياً
شركة سماء ارض الوطن

بسبب ختان إبنته .. قتال يندلع في نينوى بين شيخ عشيرة وداعش بسبب ختان إبنته .. قتال يندلع في نينوى بين شيخ عشيرة وداعش
جريدة يومية سياسية مستقلة تقرير فرنسي :الدوحة  والرياض تريدان تكرار السيناريو السوري في العراق على اسس طائفية
جهاز مكافحة الارهاب: مفتاح الدخول الى آمرلي بدأ من سليمان بك جهاز مكافحة الارهاب: مفتاح الدخول الى آمرلي بدأ من سليمان بك
جريدة يومية سياسية مستقلة تقرير فرنسي :الدوحة  والرياض تريدان تكرار السيناريو السوري في العراق على اسس طائفية
المالكي من آمرلي: التاريخ سيسجل الصمود لكم بحروف من ذهب المالكي من آمرلي: التاريخ سيسجل الصمود لكم بحروف من ذهب
جريدة يومية مستقلة البغدادي صنع في استخبارات ثلاث دول وخطة تجنيده سميت “عش الدبابير”
العبادي يطالب الكتل السياسية مراعاة ظروف العراق لغرض تشكيل الحكومة العبادي يطالب الكتل السياسية مراعاة ظروف العراق لغرض تشكيل الحكومة

التربوية

لنا كلمة

الرؤية المستقبلية للإدارة التربوية

عبد الرزاق داغر الرشيد

يعد الاهتمام بالنظرية في الإدارة التربوية أمرا حديثا ، فحتى عام 1950 ، لم تظهر دراسات واضحة المعالم في هذا المجال ، بل إن الدراسات التي ركزت على النظرية الإدارية لم تظهر بشكل واضح قبل عقد الستينيات من القرن الماضي ، لقد أسهمت هذه الدراسات في بناء مفاهيم علمية راسخة في مجال الإدارة التربوية ، حيث كان المدراء سابقا يقدمون اقتراحاتهم في تحسين الإدارة انطلاقا من تجاربهم الشخصية معتمدين على طريقة التجربة والخطأ .
وفي الحقيقة ، فإنه ليس من المستغرب أن يتأخر ظهور النظرية الإدارية ، فالإدارة شانها في ذلك شأن بقية العلوم الإنسانية ، فهي عملية معقدة ومتعددة الجوانب وليس من السهل وضع نظرية عامة لها .
وبالرغم من ذلك فقد كرس مجموعة متميزة من الباحثين جهودهم لوضع نظريات إدارية تسهم في رفعة شان الإدارة التربوية ، يدفعهم في ذلك إيمانهم بأهمية ميدان الإدارة التربوية والذي سيمكن المؤسسات التربوية من القيام بأعمالها بنجاح  وتميز متجنبة طريقة التجربة والخطأ .
إن الاستفادة من تاريخ تطور العلوم الطبيعية والعلمية ، أدى إلى بناء مجموعة متميزة من هذه النظريات ، فقد تبين أن مجرد ملاحظة الظواهر لا يؤدي إلى معرفة مفيدة وعملية إلا من خلال مبادئ عامة تستخدم لاعتبارها عاملا مرشدا وموجها إلى ما يمكن أن يلاحظ أو يقاس أو يفسر ،
لقد لمس القائمون على شؤون الإدارة التربوية بشكل عام والإدارة المدرسية بشكل خاص ذلك الصراع القائم بين ما يسمى بالنظرية والممارسة ، كما اكتشفوا أن تعدد تلك النظريات وقصر عمرها وتناقضها ، قد يقلل من الدور المرجو من تلك النظريات .
لكن ومهما كانت الأسباب ، فيجب أن لا يترك المجال أمام العوامل السلبية والهدامة للتقليل من أهمية اعتبارنا للنظرية في الإدارة ، فبدون تلك النظرية لن يكون لنا رؤية مستقبلية حقيقية ترشدنا وتوجهنا في تلمس طريقنا نحو المستقبل ، أيضا فإن القصد الأساسي لأي نظرية ، هو المساعدة على التوصل لتنبؤات وتوقعات اكثر دقة ، من هنا كان لابد لكل إداري تربوي أن يبلور البناء النظري الذي يعتمد عليه في تفسير الشواهد والنتاجات التطبيقية ، ومن دون اعتماد النظرية ، يبقى العمل مفككا ويساهم في ضياع الجهد والوقت والمال  .






سلبيـــات المنهـــج التكنـــولوجي

خالد كاظم المرسومي/ خبير تربوي
لا يخلو المنهج التكنولوجي من نقاط ضعف عديدة ، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر ما يأتي :
1- لم ينجح التكنولوجيون بدرجة كافية في تحديد المتطلبات السابقة الأساسية اللازمة لتعلم برنامج معين ، كما أنهم لم ينجحوا في إيجاد ترتيب هرمي للتعلم في حالة المواد الدراسية المعقدة ، أضف إلى ذلك عدم استطاعة هؤلاء تحديد درجة التمكن أو الكفاية في البرامج التعليمية بصورة دقيقة ، خاصة وإن الاعتماد على أساليب سيكولوجية وإحصائية في تحقيق ذلك غير كاف وغير مقنع  .

2- لا تقدم الخطط التنظيمية للمنهج التكنولوجي - أحيانا- إسهاما حقيقيا بالنسبة لكيفية مساعدة المتعلمين على نقل ما تعلموه من مواد دراسية جديدة من جانب ، والى مواقف الحياة الحقيقية من جانب آخر ، ومن ثم يمكن القول أن هذا التنظيم المنهجي لم ينجح بدرجة معقولة فى تحقيق مبدأ انتقال اثر التدريب أو انتقال أثر التعلم إلى مواقف أخرى جديدة .
3- نادرا ما يسمح بالتفرد في التعلم ، او التعلم الفردي في المنهج التكنولوجي للمتعلمين بأن يشتقوا أهدافهم الخاصة ، لأنه يتم تقديم تلك الأهداف بصورة جاهزة في البرنامج المخطط ويقوم الطلاب بالاطلاع عليها في بداية عملية التعلم ، ثم يطلب منهم أن ينجزوها بشكل كلي أو لمستوى معين ، يعرف بمستوى التمكن ، دون أن تكون تلك الأهداف معبرة عن الاحتياجات الفعلية للطلاب .
هذا بالإضافة إلى ميل المنهج التكنولوجي للمحافظة على الأهداف في شكل منفصل ومتناسق مع التجزئة التقليدية للمواد الدراسية .
4- لا يعطي التكنولوجيون اهتماما كافيا لمدى تقبل المتعلمين لطرق معينة في التعلم ، فعلى سبيل المثال ، يستجيب المتعلمون من ذوي الاستعداد المنخفض لبعض مواقف التعلم التكنولوجي بطرق مغايرة للمتعلمين من ذوي الاستعداد المرتفع لمثل هذا النوع من التعلم ، وقد يستجيب التكنولوجيون لذلك عن طريق تقديم برامج بديلة بدلا من التوقع بأن كل المتعلمين سوف يتعلمون من المواد التعليمية نفسها ، وقد تكون البرامج المخططة بدقة وإحكام شديدين أكثر فعالية لأصحاب الاستعدادات المنخفضة ، ولكن ينبغي هنا أن يؤخذ في الحسبان أصحاب الاستعدادات العالية أو الطلاب أصحاب القدرات المتميزة .
5- اهتم المنهج التكنولوجي بانجاز أهداف استاتيكية ثابتة وتقليدية ، شغلت اهتمام المدارس لفترة طويلة ، فقد سمحت التكنولوجيا للمدارس المستفيدة منها ، أن تنجز تلك الأهداف التقليدية بطريقة أكثر فعالية ، لكنها تتسم في النهاية بأنها تقليدية ، لا إبداع ولا تجديد فيها .
وينطبق هذا القول على استخدام المدخل التكنولوجي في تطوير المنهج ، إذ لا يعطي انتباها كافيا لإنجاز نواتج وديناميكيات أو متغيرات التجديد والإبداع ، وإذا لم يتم إعطاء الاهتمام الكافي لتغيير البيئة المحيطة مثل تنظيم المدرسة ، واتجاهات المعلمين ، ووجهات نظر المسؤولين في المجتمع ، فإن الناتج الجديد قد لا يستخدم أو على الأقل لن يفي بوعده أو لن يحقق أهدافه المرسومة .
6- يرى بعض المربين أن المدخل التكنولوجي للمنهج باهظ التكاليف ، بشكل يستلزم تعدد جهات التمويل من أجل تغطية ذلك ، ويرى التكنولوجيون أنه يمكن تغطية التكاليف العالية التي يتطلبها هذا المنهج من خلال زيادة أو توسيع عملية التعليم لكثير من المتعلمين عند استخدام النموذج التكنولوجي بالشكل الذي يساعد على نشر التعليم عند كثير من الأفراد ، ويصدق هذا القول على الدول المتقدمة وليس على الدول النامية التي يثقل كاهلها الإنفاق بشكل كبير على هذا النوع من المناهج .
وعلى أية حال يرى التصور الفلسفي القديم أن تقديم بيئات غنية في مثيراتها دون وجود أهداف محددة سلفا ، قد يشجع على تحقيق نواتج تعليمية أكثر ثراء وأكثر أهمية بالنسبة للمتعلمين ، خاصة وأن ثمة أمور ايجابية يمكن أن يتشرب المتعلمون مضمونها بشكل غير مدرك وبصورة مباشرة ، لكنها تؤثر بشكل كبير على شخصياتهم ، خاصة ما يتعلق منها بالمجال الوجداني  .
تسمى المناهج (مناهج المادة الدراسية) بمناهج المعرفة الأكاديمية ، لكونها تتألف من مجموع الحقائق والمفاهيم والتعميمات التي تخص موضوعا ، أو مجالا ، أو علما تخصصيا أكاديميا ، كالفيزياء ، أو الكيمياء ، أو التاريخ ، أو الجغرافيا ، أو النحو والصرف ، أو الرياضيات ، أو اللغة ، أو الدين ، أو العلوم ، أو الدراسات الاجتماعية ... الخ .





وزارة التربية تمنح ذوي شهداء الصحافة الأولوية في التعيينات

قرر معالي وزير التربية الدكتور محمد علي تميم منح شهداء الصحافة العراقية الأولوية في التعيينات ... وأوضح بيان لوزارة التربية جاء فيه :"إن هذا القرار جاء للدور المتميز الذي أبداه صحفيو العراق في إظهار الحقيقة على مدى السنوات العشر الماضية بالرغم من تهديدات الإرهاب لهذه الشريحة التي لازالت تضحي من اجل نقل هموم اغلب شرائح المجتمع العراقي بالشكل الذي يتلاءم مع التطورات الديمقراطية في البلد ووضعها أمام أنظار الحكومة المركزية واضاف "أن القرار يشمل جميع الراغبين بالتعيين في المؤسسات التربوية ولمن تنطبق عليهم الشروط والحاجة والاختصاص".





الأديب يبحث مع محافظ ميسان بناء المدينة الجامعية

بحث معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب ، مع محافظ ميسان علي دواي ، استعدادات الوزارة لبناء المدينة الجامعية في المحافظة على مساحة 1600 دونم ، إضافة الى توسيع البنية العلمية للجامعة لتشمل إضافة كليات وأقسام جديدة ، فضلا عن معهد تقني طبي يساهم في أعداد الملاكات الطبية التي تحتاجها المؤسسات الصحية في المحافظة . وقال الأديب خلال استقباله محافظ ميسان في مبنى وزارة التعليم العالي في بغداد : " إن الوزارة وفرت كل الإمكانيات المتاحة لدعم جامعة ميسان وباقي الجامعات الفتية ، بما في ذلك توفير الكوادر العلمية وتخصيص بعثات دراسية ضمن حملتها الكبرى لابتعاث الطلبة خارج العراق ، وهي تأمل من هذا الدعم أن تتحول هذه المحافظات المحرومة الى مراكز جذب بعد ان كانت  ولعقود طويلة  مراكز طاردة للخبرات والإمكانيات المحلية عالية المستوى". وأضاف الأديب : " أن الوزارة تسعى الى الاهتمام بكلية الزراعة المستحدثة خلال العام الماضي  بشكل اكبر وتطبيق خطتها بتحويل الكلية الى منتجة من خلال توفير بنية إنتاجية للثروة الحيوانية والمنتجات الزراعية.






المؤيدون والمعارضون للعقاب البدني

رشاد محمد الخرسان

يرى المؤيدون :
- إن التربية إعداد للحياة وإن الحياة التي نعد الطفل لها يمارس فيها الضرب كوسيلة من وسائل التوجيه نحو الاستقامة .
ـ إن الإسلام قد أباح ضرب الأطفال بشروط خاصة إذا تقاعسوا عن أداء الصلاة .
ـ إن الضرب يمارس في جميع بلدان العالم ولم تستطع القوانين أو التعليمات أن تستأصل شأفه فهو وسيلة سهلة لضبط التلاميذ تريح المعلم وتكفل له تحقيق النظام بأيسر وأقصر الطرق .
ـ إن معظم الرجال العظماء قد تعرضوا في حياتهم المدرسية للعقاب ولم يؤثر ذلك في الحد من طموحاتهم .
ـ إن طلاب المدارس التي لايسمح فيها بالضرب يميلون إلى التسيب وإلى عدم الجدية في تعاملهم مع زملائهم ومعلميهم .
ـ من الأمثال العربية المشهورة ـ العصا لمن عصا من الجنة ـ
أما المعارضـون فيرون :
ـ أن العقاب البدني يشكل خطرا جسيما على شخصية الطفل خصوصا إذا حصل أمام الزملاء .
ـ أن أسلوب العقاب البدني يسبب توترالمعلم وللمتعلم على السواء .
ـ أن العقاب البدني يحدث هوة واسعة بين التلميذ ومعلمه الأمر الذي يقلل من استفادته منه .
ـ أن العقاب البدني قد يتسبب في كراهية الطفل للمدرسة وللعملية التعليمية التعلمية وربما يؤدي به الأمر إلى التسرب أو الجنوح
-أن كثيرا من الأنظمة التربوية تمنع العقوبات البدنية .
ـ أن المعلم الذي يستخدم أسلوب الضرب يفقد حب تلاميذه له وتصبح علاقته قائمة على العداء وليس الإحترام .
شروط إيقاع العقاب
ـ إن الهدف من العقاب هو منع تكرار السلوك غير المرغوب فيه .
ـ أن يتناسب العقاب من حيث الشدة والوسيلة مع نوع الخطأ .
ـ أن يعرف الطالب المعاقب لماذا يعاقب .
ـ أن يقتنع الطالب بأنه قد ارتكب فعلا يستوجب العقاب .
ـ أن معاقبة التلميذ بالواجبات المدرسية يؤدي به إلى كراهية المدرس وقد ينتهي الأمر إلى زيادة الفوضى لا إلى القضاء عليها .
ـ تجنب أساليب التهكم والإذلال الشخصي لأنها تورث الأحقاد .
في حالة اللجوء إلى العقاب يجب مراعاة الضوابط الآتية :
أ   - التأكد من وقوع الخطأ ومن شخص الفاعل .
ب - عدم الضرب وقت الغضب .
ت - الحرص على عدم الحاق أذى بالطفل .
ث - تجنب المناطق الحساسة في الجسم كالوجه .
ج - عدم إيقاع العقاب البدني أمام الناس لما في ذلك من جرح في الشعور
ح - الحرص على عدم تكرار العقاب البدني لمحاذيره الكثيرة .
وعلى المربي أن يأخذ الأمور الآتية بعين الاعتبار قبل إيقاع العقاب :
ـ أن العقاب البدني ضرره أكثر من نفعه .
ـ أن النفع إذا حصل فإنه يكون آنيا قد يزول بغياب الشخص الذي يوقع العقاب .
ـ أن العقاب قد يكون حافزا للوقوع في الخطأ .
ـ إن الخوف من العقاب قد يدفع التلميذ للتفكير في أساليب تنجيه كالكذب والغش وغيرهما .
ـ عدم التركيز على الجوانب السلبية للتلميذ دون الاخذ بعين الإعتبار الجوانب الإيجابية .
وسائل الإجراء العلاجي :
غض الطرف عن الهفوات البسيطة غير المتكررة ، الترشيد والتوجيه ، إظهار عدم القبول واستنكار الفعل المخالف ، العتاب ، اللوم ، التأنيب على انفراد ، الإنذار ،  التهديد بالعقاب ، الحرمان من الإمتيازات ، إخبار ولي الأمر في الطرد المحدد ، الفصل النهائي من المدرسة.
مع ملاحظة عدم اللجوء إلى الإجراء النهائي إلا بعد التأكد من أن وجود الطالب في الصف قد أصبح يهدد تعلم زملائه.
أساليب العقاب المرفوضة تربويا :
- الحجز في مكان مغلق .
- الضرب على الوجه .
- خصم درجات المادة .
- الإذلال باستعمال الألفاظ القاسية .
مقترحات وقائية :
أ- التخطيط لتدريب الطلاب في المرحلة التأسيسية على السلوك سلوكا اجتماعيا قائما على أساس من الهدى الرباني المبارك.
ب - مراعاة خصائص نمو الطلاب في مرحلة المراهقة أثناء تخطيط المناهج وذلك بالتركيز على القضايا التي من شأنها أن تشد الطلاب نحو القيم .
ت - إعادة النظر المستمر في المواد التي يتضمنها المنهاج ، بحيث تبقى مناسبة لأعمار الطلاب العقلية ولاحتياجاتهم الحياتية .
ث - تحديد عدد الطلاب بما لا يزيد عن خمسة وعشرين طالباً في الصف الواحد.
ج - الاهتمام بإعداد المعلمين إعداداً تربوياً كافياً.
ح - عقد ندوات إشرافية لتحسين تعامل المعلمين مع الطلاب.








رأي تربوي

ا.د.انمار امين حاجي
جامعة الموصل
عطفا على ماقالته الزعيمة الالمانية ميركل ( في الصورة اعلاه ) ، أقول :” أعتقد هذه هي احد اسباب تدهور التعليم في العالم العربي ، فمدى تقدم الامم يقاس بمكانة المعلم في المجتمع ، وفي اليابان يحتل المعلم المنزلة الأرفع في المجتمع ... متى يتعلم العرب من الزعيمة الألمانية السيدة “ ميركل “ ؟ ومتى يتوارى المزورون خجلاً ؟ .







تربوي من بلادي

بقلم: ا.د. ابراهيم العلاف‏
الاستاذ الدكتور محسن غياض 1934-1999
الاستاذ الدكتور محسن غياض درسني مادة اللغة العربية في الصف الاول من قسم التاريخ بكلية التربية - جامعة بغداد قبل 49 عاما ، وكان الكتاب الذي قرره في تدريسنا كتاب :"الفتنة الكبرى ..علي وبنوه " للاستاذ الدكتور طه حسين ... زوجته موصلية كانت زميلة لنا فتزوجها وهو من مواليد البصرة ويحمل شهادة الدكتوراه من كلية الاداب - جامعة القاهرة في الادب الحديث .. أحببته فقد كان استاذا متمكنا عمل أول مرة في التعليم الثانوي في البصرة ، كتب عنه صديقنا الباحث الموسوعي العراقي الاستاذ حميد المطبعي وقال بأنه تخصص في الادب العباسي ومن مؤلفاته التي تزيد على الـ 15 مؤلفا :"التشيع في شعر العصر العباسي " 1973 وكتاب :" عبد المحسن الكاظمي " 1976 وكتاب "شعر الحسين بن مطير "1971 وكتاب :" قانون البلاغة " 1981 .. كما نشر مجموعة من شروح ديوان المتنبي وهو عضو في رابطة الادب الحديث بالقاهرة ، درّس في جامعات عربية في السعودية (مكة ) والامارات وقد شغل رئاسة قسم اللغة العربية بجامعة الامارات العربية المتحدة .. كتبت عنه احدى تلميذاته بحثا متميزا في مجلة الحكمة التي تصدرها مؤسسة بيت الحكمة.

 

الدولية

اخبار وتقارير دولية
القضاة الفرنسيون يتوجهون إلى رام الله لأخذ عينات من جثمان عرفات ...
الاخبار الدولية
أنان في «نصيحة الرحيل حول إنقاذ سوريا»:...العسكرة لن تنهي الأزمة وعلى جميع الأطراف التحول ...
تعرف على توقيت وفاتك بـ800 دولار فقط
تمكن علماء بريطانيون من تطوير فحص طبي للحامض النووي يستطيع التنبؤ بالعمر البيولوجي للإنسان، ومن ثم توقع موعد...
طــــرق التخلــص مــن المـــــزاج الســـيء فـــي الصبـــاح
أظهرت دراسة طويلة الأمد أن 80٪ من الأشخاص بطبيعتهم يتحسن مزاجهم في الليل ويسوء في النهار، ولذلك تجدهم لا يُطاق...

الاخيرة

1000 عدد من كل الاخبار
1000 عدد من كل الاخبار...
كل الاخبار تتجول فيه وتلتقي بعدد من مسؤوليه
  المصرف المتحد للاستثمار اول مصرف  عراقي يرفع راس ماله الى 300 مليار دينار ...
تعزية
تعزية...

التربوية

المواضيع التربوية
مقاربة منهجية لمعرفة استراتيجيات التعلم واستثمارها ...
المواضيع التربوية
صفات المدرس الناجح في ضوء الفلسفة التربوية الحديثة ...

لقاءات

*أدعو رئيس البرلمان لزيارة مشروع ماء الرصافة العملاق لأنه مهندس قديم وصاحب اختصاص.
*سيدخل مشروع ماء الرصافة العملاق ضمن المشاريع العشرة الأولى في العالم بعد انجازه . * مشروع ماء الرصافة العمل...
الشيخ اياد الجبوري في حديث خاص لـ(كل الاخبار):نحن ندعم الحكومة ونناشدها بعدم اعطاء الفرصة لعبيد الاجندة الخارجية بتقسيم العراق
-       خطوة الصدر لزيارة الانبار ايجابية وتصريح محافظها فردي ولا يعبر عن المكون السني -       نوري المالكي ...

الاخبار المحلية2

عبد المهدي يرفض الخارجية والشهرستاني مرشحاً لها والزيباري لمجلس السياسات الخارجية
استبعاد ثلاثة مرشحين من كابينة الحكومة (المساري والجميلي والكربولي) كل الأخبار / خاص ...
العبادي يطالب الكتل السياسية مراعاة ظروف العراق لغرض تشكيل الحكومة
  المالكي من آمرلي: التاريخ سيسجل الصمود لكم بحروف من ذهبجهاز مكافحة الارهاب: مفتاح الدخول الى آمرلي بدأ من سل...

ثقافية

د . سعد ياسين ..المشرف العام لحملة الإشارة "هذا هو الشاعر العراقي" وحديث من القلب :
الإشارة تواصل انطلاقها من اجل ابداع عراقي يضيء ظلام التهميش للثقافة العراقية .. ...
فضائات شعبية
اطلالة ...
فضائات شعبية
اشراقة ...
الثقافية
الثقافية...

التحقيقات

وزير خارجية بيلا روسيا فلاديمير فلاديميروفتش يؤكد في حوار خاص لـ “كل الاخبار“
زيارتنا لبغداد هدفها تعزيز العلاقات الثنائية بين بيلاروسيا والعراق لخدمة البلدين والشعبين الصديقين ...
سمو الامير محمد ربيعة محمد الحبيب امير قبائل ربيعة في العراق والوطن العربي لـ كل الاخبار
لا نريد تقسيم العراق ويجب أن نتعاون جميعاً من أجل صيانة وحدته ...
الأستاذ مهند قاسم المدير المفوض للمصرف المتحد للإستثمار :
نسعى الى تعزيز الثقة بقدرة القطاع المصرفي على الوفاء بالتزاماته والنهوض بمتطلبات عمله ...
سعد الخفاجي مدير الخطوط الجوية العراقية لـ " كل الاخبار "
  الخفاجي : الخطوط الجوية العراقية كفاءة وتميز وتحدحوار/ هناء الجوراني/ تصوير / علي سلمان ...

الرياضية

منتخبنا الوطني يسحق المنتخب الصيني بثلاثة اهداف مقابل هدف وحيد
تمكن منتخبنا الوطني من تحقيق الفوز على منتخب الصين بثلاثة اهداف مقابل هدف واحد ليخطف بطاقة التأهل الثانية عن ...
البحث في الموقع
حمل عدد اليوم
حديث الشارع
حديث الشــــارع ....ونحن على أعتاب مرحلة سياسية جديدة
تشكيل الحكومة في اطارها الدستوري وتوقيتها الزمني مصلحة وطنية عليا كفى فرض اشتراطات واملاءات وليعرف كل طرف حج...
صورة اليوم

المقالات
مؤيد اللامي وهتاف القلب
عبد الزهرة البياتي /رئيس التحرير التنفيذي ...
الوطن .. ليس حصصاً
عبد الزهرة البياتي /رئيس التحرير التنفيذي ...
الذئب على الابواب !!
عبد الزهرة البياتي /رئيس التحرير التنفيذي ...
المصرف المتحد للاستثمار

المصرف العراقي الاسلامي

الوقت
| Asterisk